www.Love~4~ever.com

www.Love~4~ever.com

منتديات Love~4~ever


    ها الاخ وأيتها الاخت ممكن دقيقه ...!!!

    Share

    ????
    Guest

    ها الاخ وأيتها الاخت ممكن دقيقه ...!!!

    Post  ???? on Sat Mar 07, 2009 12:18 pm

    --------------------------------------------------------------------------------


    أيها الاخ وأيتها الاخت ممكن دقيقه ...!!!

    بسم الله الرحمن الرحيم وبه نستعين


    السلام عليكم ورحمة الله وبركاته

    :
    الاخوه والاخوات تحيه طيبه من اعماق قلبى اهديها اليكم ثم اما بعد :....
    :


    أيها الاخ وأيتها الاخت ممكن دقيقه:
    - لماذا الكبر، ولماذاالغرور؟!
    - لماذا الزهو والعجب؟!
    - لماذا البغي و الطغيان؟!
    فمن أنت؟!!
    /
    أيها الاخ وأيتها الاخت ممكن دقيقه:
    - هل تفكَّرت يوماً في شأنك, من أنت ومن تكون؟
    هل تفكرت في بداية خلقك وكيف خُلقت, ومن أي مادة صُنعت؟!


    فنحن نحتاج أيهاالاصدقاء:
    أن نقف مع أنفسنا ولو دقيقه , ونقول لها
    :قفي يا نفس واعرفي مكانك, واعرفي قدرك وحجمك!!
    فإذا وقف الإنسان أمام المرآة, كشف حقيقة نفسه, لعله يُحاول أن يسترها عن الناس, ويخرج عليهم في ملبس لعلهلم يكن ملبسه!
    أما إذا وقف أمام المرآة, فإنه يعري نفسه أمام نفسه؛ حتَّى لا يصاب بالغرور والجحود والنكران.
    { بَلِ الْإِنسَانُ عَلَى نَفْسِهِ بَصِيرَةٌ، وَلَوْ أَلْقَى مَعَاذِيرَهُ } [القيامة: 14، 15]


    أتدرى أيها الإنسان مم خلقت؟!
    اسمع إلى قول الخالق الذي خلقك وصورك وأخرجك على تلك الصورة والهيئة التي أنت عليها:
    { فَلْيَنظُرِ الْإِنسَانُ مِمَّ خُلِقَ، خُلِقَ مِن مَّاء دَافِقٍ،يَخْرُجُ مِن بَيْنِ الصُّلْبِ وَالتَّرَائِبِ }
    [الطارق: 5- 7]
    أتدري مابداية خلقك؟
    مم خُلق الإنسان الأول؟!
    { هُوَ الَّذِي خَلَقَكُم مِّن طِينٍ ثُمَّقَضَى أَجَلاً وَأَجَلٌ مُّسمًّى عِندَهُ ثُمَّ أَنتُمْ تَمْتَرُونَ }
    [الأنعام: 2].
    { الَّذِي أَحْسَنَ كُلَّ شَيْءٍ خَلَقَهُ وَبَدَأَ خَلْقَ الْإِنسَانِ مِن طِينٍ، ثُمَّ جَعَلَ نَسْلَهُ مِن سُلَالَةٍ مِّن مَّاء مَّهِينٍ }
    [السجدة: 7، 8].
    { وَلَقَدْ خَلَقْنَا الْإِنسَانَ مِن سُلَالَةٍ مِّن طِينٍ، ثُمَّ جَعَلْنَاهُ نُطْفَةً فِي قَرَارٍ مَّكِينٍ، ثُمَّ خَلَقْنَاالنُّطْفَةَ عَلَقَةً فَخَلَقْنَا الْعَلَقَةَ مُضْغَةً فَخَلَقْنَا الْمُضْغَةَ عِظَامًا فَكَسَوْنَا الْعِظَامَ لَحْمًا ثُمَّ أَنشَأْنَاهُ خَلْقًا آخَرَ فَتَبَارَكَ اللَّهُ أَحْسَنُ الْخَالِقِينَ }
    [المؤمنون: 12- 14].




    فما أنت إلا مزج بين ماء الرجل وماء المرأة لفعلة يستحي العبد من ذكرها، فلقد احتوتك أحشاء أمك بين فرث و دم.

    { هُوَ الَّذِي يُصَوِّرُكُمْ فِي الأَرْحَامِ كَيْفَ يَشَاءُ }
    [آل عمران: 6].
    أتدري كيف أن تقبل أن تكون على تلك الهيئة؟!
    { هَلْ أَتَى عَلَىا لْإِنسَانِ حِينٌ مِّنَ الدَّهْرِ لَمْ يَكُن شَيْئًا مَّذْكُورً }
    [الإنسان: 1].
    { أَوَلَا يَذْكُرُ الْإِنسَانُ أَنَّا خَلَقْنَاهُ مِن قَبْلُ وَلَمْ يَكُ شَيْئً } [مريم: 67].
    فإن كنت أنت بهذه الصورة وتلك الهيئة، فعلام الغرور ولماذاالطغيان والتكبر؟!
    { يَا أَيُّهَا الْإِنسَانُ مَاغَرَّكَ بِرَبِّكَ الْكَرِيمِ، الَّذِي خَلَقَكَ فَسَوَّاكَ فَعَدَلَكَ، فِي أَيِّصُورَةٍ مَّا شَاء رَكَّبَكَ } [الانفطار: 6- 8].
    { كَلا إِنَّ الإِنسَانَ لَيَطْغَى، أَن رَّآهُ اسْتَغْنَى }
    [العلق: 6، 7].


    لماذا هذا البغي والطغيان؟!


    { إِنَّ الْإِنسَانَ لِرَبِّهِ لَكَنُودٌ }
    [العاديات: 6]


    ولماذا هذا العناد والتخاصم؟!
    أتدري من تُخاصم وتُعاند؟!
    { خَلَقَ الإِنسَانَ مِن نُّطْفَةٍ فَإِذَا هُوَ خَصِيمٌ مُّبِينٌ } [النحل: 4].
    { أَوَلَمْ يَرَ الْإِنسَانُ أَنَّا خَلَقْنَاهُ مِننُّطْفَةٍ فَإِذَا هُوَ خَصِيمٌ مُّبِينٌ }
    [يس: 77].


    أتدري من تناظر وتُجادل وتُخاصم وتُعاند؟!


    { وَاللّهُ أَخْرَجَكُم مِّن بُطُونِ أُمَّهَاتِكُمْ لاَ تَعْلَمُونَ شَيْئًا وَجَعَلَ لَكُمُ الْسَّمْعَ وَالأَبْصَارَ وَالأَفْئِدَةَ لَعَلَّكُمْ تَشْكُرُونَ } [النحل: 78].




    أيها الإنسان:

    - من تدعو إذا مسَّك الضر؟
    - وإلى من تلجأ إذا حلَّ بك البلاء؟
    - وإلى من تجأر إذا ضاقت عليك السُّبل؟
    { وَإِذَا مَسَّ االاِْنسَانَ ضُرٌّ دَعَا رَبَّهُ مُنِيبًا إِلَيْهِ } [الزمر: 8].
    { وَإِذَا مَسَّ الإِنسَانَ الضُّرُّ دَعَانَا لِجَنبِهِ أَوْقَاعِدًا أَوْ قَآئِمًا فَلَمَّا كَشَفْنَا عَنْهُ ضُرَّهُ مَرَّ كَأَن لَّمْ يَدْعُنَا إِلَى ضُرٍّ مَّسَّهُ كَذَلِكَ زُيِّنَ لِلْمُسْرِفِينَ مَا كَانُواْيَعْمَلُونَ } [يونس: 12].
    انظر إلى حال الإنسان بعد إنعام الله عليه
    { وَإِذَا أَنْعَمْنَا عَلَى الانسَانِ أَعْرَضَ وَنَأى بِجَانِبِهِ } [فصلت: 51].
    انظر إلى حاله إذا ضُيّق عليه بعدالإنعام.
    { وَإِذَا مَسَّهُ الشَّرُّ فَذُو دُعَاء عَرِيضٍ } [فصلت: 51].
    والإنسان بدأبه يجزع!
    { إِنَّاالانسَانَ خُلِقَ هَلُوعًا، إِذَا مَسَّهُ الشَّرُّ جَزُوعًا، وَإِذَا مَسَّهُ الْخَيْرُ مَنُوعً } [المعارج: 19- 21].
    انظر إلى جهل الإنسان بالسنن.
    { فَأَمَّا الْإِنسَانُ إِذَا مَا ابْتَلَاهُ رَبُّهُ فَأَكْرَمَهُ وَنَعَّمَهُ فَيَقُولُ رَبِّي أَكْرَمَنِ، وَأَمَّا إِذَا مَاابْتَلَاهُ فَقَدَرَ عَلَيْهِ رِزْقَهُ فَيَقُولُ رَبِّي أَهَانَنِ } [الفجر: 15، 16].
    { وَلَئِنْ أَذَقْنَا الإِنْسَانَ مِنَّا رَحْمَةً ثُمَّ نَزَعْنَاهَا مِنْهُ إِنَّهُ لَيئوسٌ كَفُورٌ } [هود: 9].


    أيها الإنسان:
    صف لنا من حالك إذا كنت في سفينة, ولعبت بك الأمواجحتى أوشكت على الغرق, قل لي بربك إلى من تلجأ ومن تدعو, وإلى من تتضرع؟
    وقبل أن تُجيب, نقول لك: حالك كهذا الحال الموصوف:
    { هُوَ الَّذِي يُسَيِّرُكُمْ فِي الْبَرِّوَالْبَحْرِ حَتَّى إِذَا كُنتُمْ فِي الْفُلْكِ وَجَرَيْنَ بِهِم بِرِيحٍ طَيِّبَةٍ وَفَرِحُواْ بِهَا جَاءتْهَا رِيحٌ عَاصِفٌ وَجَاءهُمُ الْمَوْجُ مِن كُلِّ مَكَانٍ وَظَنُّواْ أَنَّهُمْ أُحِيطَ بِهِمْ دَعَوُاْ اللّهَ مُخْلِصِين َلَهُ الدِّينَ لَئِنْ أَنجَيْتَنَا مِنْ هَذِهِ لَنَكُونَنِّ مِنَ الشَّاكِرِينَ }
    [يونس: 22].


    هل تظن أنَّ الإنسان يصدق فيما عاهد اللهع ليه؟!




    { فَلَمَّا أَنجَاهُمْ إِذَا هُمْ يَبْغُونَ فِي الأَرْضِ بِغَيْرِ الْحَقِّ} [يونس: 23].


    وهذا من جهل الإنسان .


    { يَاأَيُّهَا النَّاسُ إِنَّمَا بَغْيُكُمْ عَلَى أَنفُسِكُم مَّتَاعَ الْحَيَاةِالدُّنْيَا ثُمَّ إِلَينَا مَرْجِعُكُمْ فَنُنَبِّئُكُم بِمَا كُنتُمْ تَعْمَلُونَ } [يونس: 23].




    فيا أيهاالإنسان:

    اعلم:
    { يَا أَيُّهَا الْإِنسَانُ إِنَّكَ كَادِحٌ إِلَى رَبِّكَ كَدْحًا فَمَلاقِيهِ } [الانشقاق: 6].
    وعند ذلك تكون أحد الرجلين:
    { فَأَمَّا مَنْ أُوتِيَ كِتَابَهُ بِيَمِينِهِ، فَسَوْفَ يُحَاسَبُ حِسَابًا يَسِيرًا، وَيَنقَلِبُ إِلَى أَهْلِهِ مَسْرُورًا، وَأَمَّا مَنْ أُوتِيَ كِتَابَهُ وَرَاء ظَهْرِهِ، فَسَوْفَ يَدْعُو ثُبُورًا، وَيَصْلَى سَعِيرًا، إِنَّهُ كَانَ فِي أَهْلِهِ مَسْرُورًا، إِنَّهُ ظَنَّ أَن لَّن يَحُورَ }
    [الانشقاق: 7- 14].




    وفى ذلك اليوم:


    { وَجِيءَ يَوْمَئِذٍ بِجَهَنَّمَ يَوْمَئِذٍ يَتَذَكَّرُالانسَانُ وَأَنَّى لَهُ الذِّكْرَى، يَقُولُ يَا لَيْتَنِي قَدَّمْتُ لِحَيَاتِي }
    [الفجر: 23، 24].


    ولكن هيهات هيهات
    فإنك في هذا اليوم:
    { يُنَبَّأُ الانسَانُ يَوْمَئِذٍ بِمَا قَدَّمَ وَأَخَّرَ } [القيامة: 13].
    { يَقُولُ الاِنسَانُ يَوْمَئِذٍ أَيْنَ الْمَفَرُّ } [القيامة: 10].


    فما ظنكم بربكم؟!


    { أَفَحَسِبْتُمْ أَنَّمَا خَلَقْنَاكُمْ عَبَثًا وَأَنَّكُمْ إِلَيْنَا لَاتُرْجَعُونَ } [المؤمنون: 115].
    { أَيَحْسَبُ الْإِنسَانُ أَن يُتْرَكَ سُدًى }
    [القيامة: 36].


    فلتعلم:
    { وَأَن لَّيْسَ لِلانسَانِ إِلَّا مَا سَعَى، وَأَنَّ سَعْيَهُ سَوْفَ يُرَى، ثُمَّ يُجْزَاهُ الْجَزَاء الاوْفَى، وَأَنَّ إِلَى رَبِّكَ الْمُنتَهَى } [النجم:39- 40].




    وختاماً..

    أقول لك:
    { فَأَمَّا مَن أَعْطَى وَاتَّقَى، وَصَدَّقَ بِالْحُسْنَى،فَسَنُيَسِّرُهُ لِلْيُسْرَى، وَأَمَّا مَن بَخِلَ وَاسْتَغْنَى، وَكَذَّبَبِ الْحُسْنَى، فَسَنُيَسِّرُهُ لِلْعُسْرَى، وَمَا يُغْنِي عَنْهُ مَالُهُ إِذَا تَرَدَّى } [الليل: 5- 11]

    منقول لتعم الفائده للجميع
    اللهم انى اساللك الاخلاص فى القول و العمل
    بسم الله الرحمن الرحيم وبه نستعين
    لينك رائع جدا جدا جدا جدا به العديد من المعجزات الكونيه التى اثبتها القران
    ما اعظمك يا الله ما ارحمك يا الله
    رددوا معى (سبحان الله و بحمده سبحان الله العظيم)

    ????
    Guest

    Re: ها الاخ وأيتها الاخت ممكن دقيقه ...!!!

    Post  ???? on Fri Mar 13, 2009 7:29 am

    االف شكر اخي ما شاء الله عليك

      Current date/time is Wed Dec 07, 2016 10:21 am